سامسونج قد تتخطى Galaxy Note هذا العام

حذرت شركة Samsung Electronics من أنها قد لا تتمكن من شحن Galaxy Note في عام 2021 بعد كل شيء، مشيرة إلى الصعوبات في إطلاق هاتفين رئيسيين في عام واحد، في تعليقات في الاجتماع السنوي للمساهمين من قبل Bloomberg

وقالت الشركة إنها تكافح تداعيات اضطراب خطير في أشباه الموصلات في العالم، لتصبح أكبر عملاق تقني معربًا عن مخاوفها بشأن نقص الرقائق خارج صناعة السيارات.

قال كوه دونج جين، الرئيس التنفيذي المشارك، في الاجتماع السنوي للمساهمين في سيول: سامسونج، إحدى أكبر الشركات المصنعة للرقائق والإلكترونيات الاستهلاكية في العالم، تتوقع أن تشكل الأزمة مشكلة لأعمالها في الربع القادم.

تفكر الشركة أيضًا في تخطي إطلاق Galaxy Note الجديد – أحد أكثر موديلاتها مبيعًا – هذا العام، على الرغم من أن Jin قال إنه كان يهدف إلى تبسيط تشكيلته.

قال جين، الذي يشرف على أقسام تكنولوجيا المعلومات والأجهزة المحمولة بالشركة، “هناك اختلال خطير في العرض والطلب على الرقائق في قطاع تكنولوجيا المعلومات العالمي”.

وأضاف: “على الرغم من البيئة الصعبة، يجتمع قادة أعمالنا مع شركاء في الخارج لحل هذه المشكلات، ومن الصعب القول إن مشكلة النقص قد تم حلها بنسبة 100 بالمائة”.

قال الرئيس التنفيذي المشارك إن سامسونج، أكبر صانع للهواتف الذكية في العالم، تعمل مع شركاء في الخارج لحل العيوب وتجنب الانتكاسات المحتملة لأعمالها.

قال جين: لقد تم وضع سلسلة Galaxy Note كنموذج متقدم في محفظتنا، وقد يكون الكشف عن نموذجين رئيسيين عبئًا في غضون عام، لذلك قد يكون من الصعب إصدار طراز Note في النصف الثاني من العام، وقد يتغير توقيت إطلاق طراز Note، لكننا نحاول إصدار نموذج Note العام المقبل.

لم يكن إصدار Galaxy Note هذا العام مؤكدًا، حيث أشارت Samsung إلى خطط لجلب ميزة القلم الرئيسية إلى المزيد من الهواتف في تشكيلة Galaxy، مما أثار تكهنات بأن الخط قد ينتهي.

ومع ذلك، وفقًا لتقرير صادر عن وكالة Yonhap، لا تزال Samsung تستعد لإطلاق هاتف Note جديد في عام 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى