قراصنة SolarWinds استهدفوا ناسا وإدارة الطيران الفيدرالية

اخترق قراصنة SolarWinds شبكات وكالة الفضاء الأمريكية كجزء من حملة تجسس أوسع تستهدف الوكالات الحكومية الأمريكية والشركات الخاصة.

تم تسمية الوكالتين من صحيفة واشنطن بوست، ولم يشك المتحدث باسم ناسا في التقرير، لكنه رفض التعليق، مشيرًا إلى أن التحقيق مستمر.

يُعتقد أن وكالة ناسا وإدارة الطيران الفيدرالية هما الوكالتان المتبقيتان اللتان لم تسمهما من الوكالات الحكومية التسع التي تم تأكيد اختراقها في الهجوم.

والسبعة الآخرون هم وزارات التجارة والطاقة والأمن الداخلي والعدل والخزانة والمعاهد الوطنية للصحة، على الرغم من أنه لا يُعتقد أن المهاجمين انتهكوا الشبكات السرية.

كانت FireEye و Microsoft و Malwarebytes من بين عدد من شركات الأمن السيبراني التي تم اختراقها أيضًا كجزء من الهجمات.

أفادت الصحيفة أن إدارة بايدن تستعد لفرض عقوبات على روسيا، ويرجع ذلك في جزء كبير منه إلى حملة القرصنة.

تم اكتشاف الهجمات العام الماضي بعد أن دقت FireEye ناقوس الخطر بشأن حملة القرصنة بعد اختراق شبكتها الخاصة.

يشمل الضحايا جميع عملاء شركة البرمجيات الأمريكية SolarWinds، التي تستخدم الحكومة الفيدرالية والشركات أدوات إدارة الشبكة الخاصة بها.

اخترق المتسللون شبكة SolarWinds، وزرعوا بابًا خلفيًا في برنامجها وأرسلوا الباب الخلفي إلى شبكات العملاء عبر تحديث البرنامج.

ويقال أيضًا: استهدف قراصنة SolarWinds شركات أخرى من خلال اختراق أجهزة أخرى عبر شبكات الضحايا، بالإضافة إلى استهداف بائعي Microsoft لاختراق شبكات العملاء الآخرين.

في الأسبوع الماضي، قالت آن نويبرغر، المديرة السابقة للأمن السيبراني في وكالة الأمن القومي والتي تشغل حاليًا منصب نائب مستشار الأمن القومي للتكنولوجيا الإلكترونية في إدارة بايدن، إن التخطيط للهجوم وتنفيذه استغرق شهورًا، واحتجنا إلى بعض الوقت للكشف عن كل شيء.

وقال ممثلون عن الشركات المتضررة خلال جلسة استماع للجنة المخابرات بمجلس الشيوخ الأمريكي: إن المدى الحقيقي للخرق لا يزال مجهولاً، لأن معظم الضحايا ليسوا مطالبين بموجب القانون بالكشف عن الهجمات ما لم تحتوي على معلومات حساسة عن أفراد.

قالت مايكروسوفت إن باحثيها يعتقدون أن ما لا يقل عن 1000 مهندس محترف قد اخترقوا نظام SolarWinds.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى