Nintendo Switch مع شاشة OLED أكبر قادمة هذا العام

تخطط نينتندو للكشف عن نموذج جديد لمنصة الألعاب نينتندو سويتش مع شاشة سامسونج OLED أكبر هذا العام.

تأمل الشركة أن تدعم الشاشة التي تعمل باللمس الأكبر حجمًا الطلب في الوقت المناسب لقضاء العطلات، وفقًا لشاشة جديدة من Bloomberg.

ستبدأ Samsung في إنتاج شاشات OLED مقاس 7 بوصات بدقة 720 بكسل في وقت مبكر من يونيو مع هدف شهري أولي يقل قليلاً عن مليون وحدة، ومن المقرر أن يتم شحن الشاشات إلى هواة الجمع في يوليو.

تهدف Nintendo إلى الحفاظ على تشكيلة Nintendo Switch التي تستمر في البيع بشكل جيد مقابل Xbox و PlayStation، وذلك بفضل Animal Crossing وأزمة الرقائق التي تعاني منها المنافسون.

يدخل جهاز Nintendo عامه الخامس، بينما تمتلك كل من Sony و Microsoft منصات جديدة أكثر قوة في السوق.

تكهن مجتمع الألعاب عبر الإنترنت حول تقديم شاشة OLED، لكن Nintendo ظلت صامتة.

قال شونتارو فوروكاوا، رئيس شركة ألعاب الفيديو نينتندو، في فبراير / شباط، إن نينتندو ليس لديها خطط للإعلان عن منصة نينتندو سويتش الجديدة في أي وقت قريب.

تعد مشاركة Samsung أقوى مؤشر على أن Nintendo جادة في تحديث النظام الأساسي، وعلى نطاق واسع.

رفعت Nintendo في فبراير توقعاتها السنوية بعد أن ساعد Nintendo Switch الشركة على تحقيق أفضل أرباح ربع سنوية منذ عام 2008.

وتأمل شركة ألعاب الفيديو أن يستمر ذلك في عام 2021، على الرغم من المنافسة الشديدة وانتشار الوباء.

تستهلك شاشات OLED بطارية أقل وتوفر تباينًا أعلى ووقت استجابة أسرع مقارنة بشاشة LCD الحالية للمنصة.

قررت Nintendo استخدام شاشات OLED الصلبة للإصدار الجديد من النظام الأساسي، وهو بديل أرخص ولكنه أقل مرونة لشاشات OLED المستخدمة بشكل شائع للهواتف الذكية المتطورة.

يأتي أحدث إصدار مزودًا برسومات 4K Ultra HD عند توصيله بأجهزة التلفزيون.

الصفقة تفيد سامسونج لأن أسعار السوق لما يسمى بشاشات OLED الصلبة تنخفض بسبب زيادة العرض، والفوز بعميل مثل Nintendo يساعد العملاق الكوري الجنوبي على تعزيز خطط الإنتاج.

تؤمن نينتندو بدورها كشريك ومورد قيم في وقت يؤدي فيه نقص أشباه الموصلات إلى إجهاد توريد المكونات المتعلقة بالشاشة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى